بوانو: فكرنا في الاعتصام ضد خرق الحكومة لمقتضيات الدستور

صرح رئيس المجموعة النيابية للعدالة والتنمية بمجلس النواب، عبد الله بوانو، الخميس بمقر المجلس، أن المعارضة كانت تفكر في الاعتصام بالبرلمان، احتجاجا ضد عدم  تجاوب الحكومة مع مقترحاتها وضد خرقها للدستور.

وقال بوانو، خلال الندوة الصحفية التي عقدتها المعارضة  بمناسبة اختتام الدورة التشريعية الخريفية “فكرنا في الاعتصام احتجاجا على خرق الحكومة لمقتضيات الدستور، وفكرنا في الانسحاب من جلسة رئيس الحكومة، كما فكرنا في اللجوء إلى التحكيم الملكي”.

وأضاف أن “رئيس الحكومة خرق الدستور من خلال عدم حضوره لجلسات المساءلة، حيث حضر 11 مرة من أصل 20، وجميع المرات التي حضر فيها كانت من أجل الاستعراض”، حسب قوله.

وأشار بوانو إلى التصريحات التي وصفها بالخطيرة لرئيس الحكومة بشأن  ملف التعليم ” لأنه عندما يقول إننا، )في إشارة إلى البيجيدي(، نحن من قمنا بإقرار القانون الذي يجيز الاقتطاع من رواتب  رجال ونساء التعليم، بينما القانون صدر سنة 1985 والمرسوم صدر سنة 2000 وطبقته الحكومة سواء في عهد عباس الفاسي أو بنكيران”، متسائلا “إن كان لا يريد تطبيق هذا القانون فعليه أن يصرح بها”.

وأضاف بوانو أن “ما وقع في ملف المحاماة والتعليم يتجه من خلاله رئيس الحكومة إلى تخريب البناء الداخلي والحفر من داخل الأسس التي مكنت بلادنا من تجاوز عدد من الأزمات، وهو الآن يهدمها”، داعيا إياه  إلى “الانتباه لسلوكاته لأنه رئيس حكومة ومؤسسة في المرتبة الثالثة في هرم الدولة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
× GIL24 sur WhatsApp