أخنوش من “إكسبو دبي 2020″: المغرب بقيادة الملك تبنى اختيارات قوية بإطلاق أوراش مهيكلة متنوعة

أكد عزيز أخنوش، رئيس الحكومة، أن المغرب تحت قيادة الملك محمد السادس قام بتبني اختيارات قوية خلال السنوات العشرين الماضية بإطلاق أوراش مهيكلة تنسجم كليا مع الموضوعات الفرعية لإكسبو 2020 المتعلق بالتنقل والاستدامة وفرص التنمية الاجتماعية والاقتصادية.

وأوضح أخنوش، في كلمة له خلال مشاركته في احتفالية نظمت الأحد في المعرض المقام في دبي بمناسبة اليوم الوطني للمغرب، أن المملكة تحت القيادة الملكية أطلقت مشاريع تهم مجالات متعددة منها تطوير فلاحة مستدامة، وتثمين الطاقات المتجددة، وتحقيق إقلاع صناعية، وإحداث الموانئ، وإطلاق الخط السككي فائق السرعة”.

وأكد رئيس الحكومة أن المملكة “جعلت من جناحها منصة للإعلان عن هويتها الجديدة للاستثمار والتصدير “المغرب الآن”، لإبراز مكانتها كمنصة صناعية وتصديرية ووجهة جاذبة للاستثمارات الأجنبية”، مشيرا إلى أن معرض “إكسبو دبي 2020” حدث عالمي كبير قدّم الإمارات، هذه الدولة العظيمة، بشكل مبهر وسوّق صورتها المشرقة للعالم.

وذكر المتحدث ذاته أن “النجاح الكبير للإمارات مبعث فخر كبير لنا كعرب، خصوصا أن هذه التظاهرة تنظم لأول مرة على أرض دولة عربية شقيقة وفي ظرفية دقيقة يعيش فيها العالم تحت وطأة جائحة صحية”.

وقدم رئيس الحكومة المغربية، ضمن كلمته الافتتاحية بحضور مسؤولين إماراتيين ومغاربة، التهنئة إلى “دولة الإمارات، قيادة وحكومة وشعبا، بمناسبة احتفالها بعيدها الخمسين راجيا لها دوام التقدم والازدهار والرخاء”.

وقال أخنوش إن “مشاركة الوفد المغربي في اليوم الوطني للمملكة في دبي مناسبة للتعبير عن الشكر الجزيل والامتنان على ما عبرته عن الإمارات والدول الخليجية الشقيقة من مساندة قوية للمغرب لاستكمال وحدته الترابية ومغربية الصحراء”.

واعتبر أن مشاركة المغرب في هذا اليوم في إطار مشاركته في أكسبو 2020 هي “لحظات استثنائية تحظى من خلال المملكة بتشريف مميز سيسمح لنا بالتعريف بتراثنا العريق وتاريخنا الغني ومؤهلاتنا السياحية والعلمية والثقافية”.

وأورد أخنوش أن “مشاركة المغرب في معرض “إكسبو دبي 2020″ يعبر عن التزام المملكة تحت قيادة الملك محمد السادس بالمساهمة الفعالة لإغناء الحوار الجاد، على المستويين الإقليمي والعالمي، من أجل مستقبل أكثر أمنا وازدهارا للجميع”.

وعبر رئيس الحكومة المغربية عن “رغبة المغرب في المساهمة في الجهود المبذولة في مواجهة التحديات العالمية من أجل رؤية للتنمية المستدامة”، موضحا أن شعار الدورة “تواصل العقول وبناء المستقبل” يعبر بكل قناعة على أن الرجوع للأصول وتاريخ الأمم هو مصدر هام لتشييد المستقبل.

وتطرق أخنوش، في كلمته في ساحة الوصل وسط المعرض الدولي الكبيرة، للموضوعات الفرعية لإكسبو 2020 المتعلق بالتنقل والاستدامة وفرص التنمية الاجتماعية والاقتصادية، حيث قال إنها تحديات يسعى المغرب إلى مواجهتها بجدية ونجاعة لمستقبل أفضل.

وجاء في كلمة أخنوش: “تحت قيادة جلالة الملك محمد السادس قام المغرب بتبني اختيارات قوية خلال السنوات العشرين الماضية بإطلاق أوراش مهيكلة تنسجم كليا مع الموضوعات المذكورة؛ منها تطوير فلاحة مستدامة، وتثمين الطاقات المتجددة، وتحقيق إقلاع صناعية، وإحداث الموانئ، وإطلاق الخط السككي فائق السرعة”.

وأكد رئيس الحكومة أن المملكة “جعلت من جناحها منصة للإعلان عن هويتها الجديدة للاستثمار والتصدير “المغرب الآن”، لإبراز مكانتها كمنصة صناعية وتصديرية ووجهة جاذبة للاستثمارات الأجنبية”.

وأشار المتحدث إلى أن “المغرب يسعى إلى الاحتفال بيومه الوطني في معرض إكسبو بالمستوى الذي يليق به، ليعكس ما يتمتع به البلدان من رصيد تاريخي مشترك متميز أرسى دعائمه الملك الحسن الثاني والشيخ زايد بن سلطان على امتداد أكثر من ثلاث عقود وسهر على تقويته جلالة الملك محمد السادس والشيخ خليفة بن زايد رئيس الإمارات وأخيه محمد بن زايد ولي عهد أبو ظبي”، مؤكدا أن العلاقات بين البلدين متينة وتتميز بجودة ودينامية فريدة على المستويات السياسية والاقتصادية والثقافية والعلمية.

وانطلقت، صباح الأحد، بالمعرض العالمي “إكسبو دبي 2020″، الاحتفالات الرسمية باليوم الوطني للمملكة المغربية، بحضور وفد مغربي رفيع، يترأسه رئيس الحكومة عزيز أخنوش، ويضم كلا من ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ونادية فتاح العلوي، وزيرة الاقتصاد والمالية، المندوبة العامة للجناح المغربي في هذه التظاهرة العالمية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
× GIL24 sur WhatsApp