حرفيو صباغة المباني يستنكرون “الإساءة لهم” بسبب “الجوطون”

استنكر حرفيو الصباغة الإساءة الموجهة لهم بسبب “الجوطون”، واتهامهم بالاستفادة منها على حساب الزبائن، وذلك بعد قرار منعه من قبل وزارة الصناعة والتجارة.

وأطلقت الجمعية الوطنية لحرفيي صباغة المباني بالمغرب، هشتاغ “كرامة الصباغ خط أحمر”، تعبيرا عن رفضها لما يتم تداوله بوسائل الإعلام وفي تصريحات بعض المسؤولين.

ويروم هذا “الهاشتاغ”، حسب مصدر من الجمعية، التعبير عن رفض الحرفيين للاتهامات الموجهة لهم بالاستفادة من “الجوطون”، مضيفا أن الحملة بدأت من مدينة الدار البيضاء عبر ملصقات تحمل هذا “الهشتاغ، وسيتم تعميمها قريبا في باقي مدن المملكة. 

وأشار المتحدث ذاته إلى أن مجموعة من المهنيين أصبحوا يتعرضون لمضايقات تحط من كرامتهم وتشوه سمعتهم، وتحملهم مسؤولية تواجد هذا النوع من التحفيزات في مواد الصباغة، وجعلها وسيلة للتسويق والإشهار. 

وفي السياق ذاته، رفضت الجمعية الوطنية لحرفيي صباغة المباني بالمغرب في بلاغ سابق لها، “شيطنة” الحرفيين بسبب “الجوطون”، معتبرة أن بعض التقارير الإعلامية وتصريحات بعض المسؤولين المغلوطة تشهر بالحرفي الصباغ وتنال من سمعته وكرامته.

والجدير بالذكر ،أن وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، عبد الحفيظ العالمي، أكد أن استعمال “الجوطون” في عبوات الصباغة أصبح ممنوعا بشكل نهائي بعد القرارات التي تم اتخاذها برفقة مهنيي قطاع الصباغة، مشيرا إلى أنه تم منح مهلة للمهنيين لوقف جميع أنواع التعامل بـ”الجوطون” بنهاية شهر أبريل الجاري.

وشدد العلمي على أن المخالفات في هذا الميدان أصبحت تكتسي طابعا جنائيا، وعلى أساس ذلك فمن خالف القانون قد يعاقب بالحبس، مضيفا أنه سيتم تطبيق القانون حرفيا وبلا تساهل على اعتبار أن هذا الأمر يمس المواطنين ولا يمكن القبول باستمرار هذا الوضع.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
× GIL24 sur WhatsApp