الجمعية المغربية لرؤساء مجالس الجماعات تندد بأفعال البوليساريو “الدنيئة اليائسة

عبرت الجمعية المغربية لرؤساء مجالس الجماعات، الجمعة، عن تنديدها بالأفعال “الدنيئة اليائسة” التي تقوم بها “البوليساريو” على مستوى معبر الكركارات.

واورد بلاغ للجمعية توصلت “كفى بريس” بنسخة منه، تصريحا لرئيسها محمد بودرا، قال فيه إنه “إذ يعرب عن وعي الجمعية بأهمية ودقة المرحلة التي تجتازها بلادنا، يندد بهذه الأفعال الدنيئة اليائسة”.

وأضاف بودرا أن هذا الموقف يأتي “إيمانا بالتزامنا ووفائنا بالواجب الوطني اتجاه قضايانا الوطنية المصيرية على كافة الأصعدة، وفي طليعتها قضية وحدتنا الترابية، وإزاء ما يعتمل من تطورات في معبر الگرگارات، كجزء أصيل لا يتجزأ من ربوع صحرائنا العزيزة، جراء المحاولات البئيسة لاستهداف وحدتنا الترابية، التي تحركها نزعات انفصالية مدفوعة من قبل خصوم المملكة، بهدف تقويض الأمن والأمان والاستقرار في المنطقة”.

وأكد بودرا يضيف البلاغ، على “تجند ووقوف كافة رؤساء الجماعات الترابية وراء مولانا أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، للدفاع عن حوزة بلادنا، وتحصين حقوقنا الثابتة والمشروعة على أرضنا، المستمدة من رباط البيعة القائم بين مولانا أمير المؤمنين ورعاياه الأوفياء”.

وتوجه بودرا إلى الله سبحانه وتعالى داعيا بأن يحفظ المملكة من كل الشرور والآثام والعدوان، في ظل القيادة الحكيمة لقائدنا الملك محمد السادس، وأن يكلل جهود قواتنا المسلحة الملكية المرابطة الباسلة بالنصر والتمكين.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*