المغرب يحظر ألعابا إلكترونية حديثة تندرج ضمن القتال والحرب

قررت وزارة الصناعة والاستثمار والاقتصاد الرقمي، حظر كلي لألعاب إلكترونية حديثة مندرجة ضمن ألعاب الحرب والقتال المؤثرة سلبا في نفسية الطفل وفي إنفعالاته من داخل المجتمع.
وحسب بلاغ للوزارة، توصلت “كفى بريس” بنسخة منه، فإن القرار أتخذ بعد الإستماع إلى أعضاء المجتمع المدني وهيئات حماية الطفولة بخصوص ألعاب (free faire-pupg).
واوضح البلاغ نفسه، انه بعد المصادقة على عدة مقترحات حول إلغاء تفعيل هاته الألعاب بمعية عدة جمعيات وهيئات حقوقية تقرر الحظر الكلي لها إبتداء من الجمعة 21 غشت الحالي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
× GIL24 sur WhatsApp