رضيع أمريكي يخلق الاستثناء … ويفارق الحياة بسبب كورونا

خلق رضيع امريكي، الاستثناء بعد وفاته بسبب إصابته بفيروس كورونا المستجد، السبت، في حالة نادرة جدا، وفق ما أفاد مسؤولون في ولاية الينوي.
وقال حاكم الولاية جاي بي بريتزكر في مؤتمر صحافي إن وفاة “الرضيع” مرتبطة بالوفيات الناجمة عن فيروس كورونا المستجد خلال الساعات ال24 الماضية.
وأعلنت ادارة الصحة العامة في الولاية أن عمر الطفل الذي توفي في شيكاغو أقل من عام، وجاء اختبار إصابته بفيروس كورونا ايجابيا.
وقالت رئيسة الادارة نغوزي ايزيكي في بيان انه “لم يحدث ابدا أن حصلت في السابق وفاة لرضيع مرتبطة بكوفيد-19”.
وأضافت ان “تحقيقا كاملا يجري لتحديد سبب الوفاة”.
وقال بريتزكر الذي أعرب عن صدمته من هذا النبأ “أعرف مدى صعوبة أخبار كهذه، خصوصا ما يتعلق بهذا الطفل الصغير جدا”.
وأضاف “انه أمر محزن بشكل خاص لعائلة هذا الطفل الصغير، وللسنوات التي سرقت من هذا الرضيع. يجب ان نتحسر على ذلك”.
وتوصلت دراسات متعددة الى أن الفيروس يؤثر بشكل غير متناسب بالمسنين والذين يعانون من مشاكل صحية حادة.
تجاوز عدد الوفيات جر اء فيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة الألفين السبت، بينما ارتفع عدد الإصابات إلى أكثر من 120 ألفا، استنادا الى إحصاء لجامعة جونز هوبكنز.
وسجلت أكثر من 450 حالة وفاة في الولايات المتحدة على مدار 24 ساعة، والطفل الرضيع في شيكاغو كان من بين 13 حالة وفاة جديدة شهدتها الينوي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
× GIL24 sur WhatsApp